top of page
PRP
حقن البلازما الغنية بالصفائح الدموية (PRP)

حساسية العين: الأسباب والأعراض والعلاج


في وسط الصورة هناك عين واحدة تلفت الانتباه ويهيمن لونه الأحمر النابض بالحياة عليها، تبدو العين ملتهبة، ويتميز سطحها بأوعية دموية صغيرة مثل شبكات العنكبوت المعقدة. تبدو الجفون، التي عادة ما تكون حجابًا رقيقًا، منتفخة ومتهيجة، مما يدل على عدم الراحة التي تشعر بها في الداخل. ويبدو الجلد حول العين محمرًا، مما يشير إلى انتشار الالتهاب خارج حدوده المباشرة.
حساسية العين

حساسية العين والمعروفة أيضاً باسم التهاب الملتحمة التحسسي هي حالة شائعة تؤثر على ملايين الأشخاص في جميع أنحاء العالم ، تحدث الحساسية عندما يبالغ الجهاز المناعي في رد فعله تجاه مادة غير ضارة عادة مثل حبوب اللقاح أو وبر الأليفة أو عث الغبار أو بعض الأطعمة ، عندما تتلامس هذه المواد المسببة للحساسية مع العينين فإنها يمكن أن تؤدي إلى مجموعة من الأعراض غير المريحة.

يعد فهم الأسباب والأعراض وخيارات العلاج لحساسية العين أمراً ضرورياً لإدارة هذه الحالة بشكل فعال والحفاظ على صحة العين. 


اسباب حساسية العين

 

عادةً ما يتم تحفيز حساسية العين بسبب مسببات الحساسية المحمولة جواً أو المواد التي تتلامس مباشرة مع العينين.

تشمل مسببات الحساسية الشائعة ما يلي:

1- حبوب اللقاح: 

يمكن أن تكون حبوب اللقاح من الأشجار والأعشاب الضارة محفز مهم لحساسية العين خاصة خلال فصلي الربيع والخريف عندما تكون مستويات حبوب اللقاح مرتفعة. 


2- وبر الحيوانات الأليفة: 

يمكن للبروتينات الموجودة في خلايا الجلد واللعاب وبول الحيوانات الأليفة أن تؤدي إلى ردود فعل تحسسية لدى الأفراد المعرضين للإصابة. 


3- عث الغبار: 

يمكن للحشرات المجهرية الموجودة في الغبار المنزلي أن تثير أعراض الحساسية عندما تتلامس جزيئات النفايات مع العينين. 


4- جراثيم العفن: 

يمكن أن يؤدي نمو العفن في البيئات الرطبة أو الرطبة إلى إطلاق جراثيم في الهواء مما يؤدي إلى ردود فعل تحسسية لدى بعض الأشخاص. 


5- مستحضرات التجميل والعدسات اللاصقة: 

يمكن أن تحتوي بعض منتجات المكياج ومحاليل العدسات اللاصقة وقطرات العين على مسببات الحساسية أو المهيجات التي قد تسبب حساسية العين لدى الأفراد الحساسين.  


أعراض حساسية العين  


يمكن أن تختلف أعراض حساسية العين في شدتها وقد تشمل: 

1- الحكة: 

واحدة من الأعراض الأكثر شيوعاً لحساسية العين هي الحكة والتي يمكن أن تكون شديدة ومستمرة.


2- الاحمرار:

قد تظهر العيون حمراء أو محتقنة بالدم بسبب الالتهاب والتهيج الناجم عن مسببات الحساسية.


3- العيون الدامعة: 

التمزق المفرط أو الإفرازات المائية من العين هي استجابة حساسية شائعة.


4- التورم: 

قد يحدث تورم في الجفون أو المنطقة المحيطة بالعينين مما يؤدي إلى الانتفاخ وعدم الراحة.


5- حرقان أو لاذع: 

قد يعاني بعض الأفراد من إحساس حارق أو لاذع في العينين خاصة عند تعرضهم لمسببات الحساسية.


6- الحساسية للضوء:

 قد يحدث رهاب الضوء أو الحساسية للضوء في بعض حالات حساسية العين.


علاج حساسية العين 


يهدف علاج حساسية العين إلى تخفيف الأعراض وتقليل الالتهاب اعتماداً على شدة الأعراض والتفضيلات الفردية. 

قد تشمل خيارات العلاج ما يلي:

1- قطرات العين المضادة للهستامين:

يمكن أن تساعد قطرات العين المضادة للهستامين التي لا تستلزم وصفة طبية في تخفيف الحكة والإحمرار والري الناجم عن حساسية العين.


2- مثبتات الخلايا البدينة: 

تعمل هذه الأدوية عن طريق منع إطلاق الهيستامين والمواد الالتهابية الأخرى من الخلايا البدينة مما يقلل من أعراض الحساسية.


3- قطرات العين المزيلة للاحتقان: 

يمكن أن تساعد قطرات العين المزيلة للاحتقان في تقليل احمرار العين وتورمها ولكن يجب استخدامها باعتدال ولفترات قصيرة لتجنب آثار الارتداد.


4- الكمادات الباردة: 

يمكن أن يساعد وضع الكمادات الباردة على العينين في تهدئة التهيج وتقليل التورم المرتبط بحساسية العين.


5- تجنب المحفزات: 

كلما أمكن يمكن أن يساعد تجنب التعرض لمسببات الحساسية المعروفة مثل حبوب اللقاح أو وبر الأليفة أو عث الغبار في منع الحساسية.


6- أدوية الحساسية: 

قد يوصى باستخدام مضادات الهيستامين الفموية أو مزيلات الاحتقان أو أدوية الحساسية الأخرى لتوفير راحة جهازية من أعراض حساسية العين.


7- الأدوية الموصوفة: 

في الحالات الشديدة من حساسية العين يمكن وصف الأدوية الموصوفة مثل قطرات العين الكورتيكوستيرويد أو مضادات المناعة للسيطرة على الالتهاب وتخفيف الأعراض.

  

   يمكن أن تكون حساسية العين غير مريحة ومدمرة ولكن مع العلاج المناسب يمكن لمعظم الناس أن يجدوا الراحة من أعراضهم.
إذا كنت تشك في إصابتك بحساسية العين فمن الضروري استشارة أخصائي العناية بالعيون للحصول على تشخيص دقيق وتوصيات العلاج المناسبة.
من خلال تحديد المحفزات وتجنبها واستخدام الأدوية حسب التوجيهات وممارسة نظافة العين الجيدة يمكن للأفراد تقليل تأثير حساسية العين على حياتهم اليومية والاستمتاع برؤية واضحة ومريحة. 

 

 

١١ مشاهدة٠ تعليق

منشورات ذات صلة

عرض الكل

Comments

Rated 0 out of 5 stars.
No ratings yet

Add a rating

تقويم الأسنان الشفاف: تجميل الأسنان بدقة فائقة

جراحة استبدال مفصل الكوع وإعادة التأهيل

زرع الكائنات الحية الدقيقة في البراز: علاج متطور لمرض التهاب الأمعاء

 ضعف الانتصاب النفسي:
الأسباب والأعراض والعلاج

بالون المعدة : تقنية غير جراحة لإنقاص الوزن

زراعة الشعر المباشرة (DHI)

هل هناك علاقة بين أمراض القلب والسمنة؟

زرع الكائنات الحية الدقيقة البرازية ودورها في علاج مرض الكبد الدهني غير الكحولي

مرض الجنف

دعامات الأوعية الدموية

bottom of page